الطفل عماد: والدي ليس اخنوش واطلب ممن انتقدني ان يترحم على ابي

0 236

محمادي هوي بريس

 

بعد ان خطف ظهوره الى جانب النجم الكروي ليونيل ميسي، جانبا من اضواء مباراة كأس السوبر الاسباني، استغرب الطفل المغربي عماد خشوع، الانتقادات التي وجهت له على خلفية مرافبته لنجم برشلونة يوم الاحد الماضي بملعب طنجة الكبير.

وقال عماد خشوع، في احد للقاءات ، أن مرافقته للنجم ليونيل ميسي، اشعرته بسعادة كبيرة وخففت عنه وطأة فراقه لوالده الذي توفي قبل أيام قليلة من التظاهرة.

واعترف الطفل المغربي، بأن لقاءه مع ميسي، كان حلما  كبيرا لم يكن يعتقد انه بالإمكان ان يدركه يوما ما، وهو الذي عشق فريق برشلونة ونجمه العالمي.

واستغرب عماد، الانتقادات التي طالت ظهوره مع ميسي، مؤكدا ان ذلك ليس لكونه ابنا لشخصية نافذة كما زعم البعض، بل العكس هو ان والده المرحوم هو سائق سيارة أجرة.  واعتبر ان أصحاب هذه الانتقادات كان من المفترض ان يترحموا على والده بدلا من نشر إشاعات لا اساس لها من الصحة.

ووجه الطفل عماد خشوع شكره الى  جميع المسؤولين الذين اهتموا بحالته النفسية ، كما عبر عن امتنانه لكل من كان له الفضل في تسهيل تحقيق حلمه المتمثل في لقاء النجم ليونيل ميسي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.